القوى الجسمانية والقوى المعنوية

 توجد في الإنسان قوى خمس ظاهرة جسمانيّة.

وهذه القوى واسطة الإدراك، يعني يدرك الإنسان بهذه القوى الخمس الكائنات الجسمانيّة.

فالقوّة الباصرة الّتي تدرك الصّور المحسوسة،

والقوّة السّامعة الّتي تدرك الأصوات المسموعة،

والقوّة الشّامّة الّتي تدرك الأشياء ذات الرّائحة،

والقوّة الذّائقة الّتي تدرك الأطعمة،

والقوّة اللاّمسة المنتشرة في جميع أعضاء الإنسان الّتي تدرك الملموس، فهذه القوى الخمس هي الّتي تدرك الأشياء الخارجيّة (الماديّة).

وكذلك في الإنسان قوى معنويّة، وهي

 المخيّلة الّتي تتخيّل الأشياء،

 والمفكّرة الّتي تفكّر في حقائق الأمور،

والمدركة الّتي تدرك حقائق الأشياء،

والحافظة الّتي تحفظ كلّ ما يتخيّله الإنسان ويفكّر فيه ويدركه،

والواسطة بين هذه القوى الخمس الظّاهرة والقوى الباطنة هو الحسّ المشترك،

يعني هو الواسطة بين القوى الباطنة وبين القوى الخمس الظّاهرة، فينقل إلى القوى الباطنة ما تحسّه القوى الظّاهرة، ويعبّرون عن هذا بالحسّ المشترك بين القوى الظّاهرة والقوى الباطنة،

فمثلاً البصر وهو أحد القوى الظّاهرة يرى هذه الوردة ويحسّ بها فيعطي الحسّ المشترك هذا الإحساس للقوى الباطنة، ويسلِّم الحسّ المشترك هذه المشاهدة إلى القوى المخيّلة، وتتصوّر القوّة المخيّلة هذه المشاهدة ثمّ توصلها إلى القوّة المفكّرة، والقوّة المفكّرة تفكّر فيها وبعد أن تهتدي إلى حقيقتها تسلّمها إلى القوّة المدركة، ولمّا تدرك القوّة المدركة صورة ذلك الشّيء المحسوس تسلّمها إلى الحافظة، والقوّة الحافظة تحفظها وتظلّ محفوظة في خزانتها.

فالقوى الظّاهرة خمس:

الباصرة والسّامعة والذّائقة والشّامّة واللاّمسة.

والقوى الباطنّة أيضاً خمس:

المشتركة والمخيّلة والمفكرّة والمدركة والحافظة.

 منقول من كتاب مفاوضات حضرة عبد البهاء صفحة153

 http://reference.bahai.org/ar/t/ab/SAQ/saq-150.html#pg153

Advertisements

7 تعليقات to “القوى الجسمانية والقوى المعنوية”

  1. امال Says:

    رائع هذا الموضوع من قلم حضرة عبد البهاء
    وبديعة تلك الحواس الباطنية التى هى من وجدان الإنسان
    تحياتى لكى

  2. nerog Says:

    أعجبني الموضوع كثيرا، لأني اول مرة اعرف قوى الإنسان المعنوية

  3. heart99 Says:

    كم هو جميل حضرت عبد البهاء وواضح وبسيط وشكرا لك ايضا علي عرض هذا الموضوع الهام

  4. نورانية Says:

    الحبيبة امال
    فعلا تلك الحواس المعنوية التي يلزم منا ترقيتها وتنقيتها وهذا الجديد في الامر اهلا بك عزيزتي دائما

  5. نورانية Says:

    اهلا بك nerog
    اسعدني زيارتك مدونتي واتمنى ان لا تكون اخر مره وسعيدة ايضا بمعرفتك شيئ جديد وان شاء الله تجد كل ماهو جديد في المرات القادمة

  6. نورانية Says:

    العزيزة هارت99
    هذه اول مرة اتعرف عليك نورتي مدونتي
    حضرة عبد البهاء طريقته السهل الممتنع ومااجملها
    شكرا لقدومك

  7. badooor Says:

    ما جمل اسلوبك حضرة عبد البهاء
    ارجو منك عزيزتى ان تواصلى هذا الموضوع مع ايضاح للغرائز والفرق بينها وبين الحواس ومهى انواع الغرائز
    لانه يوجد لبس عندى وعند الكثير من الناس حول الغرائز والحواس وهل هم من صنع الله ام ان البشر يضعها ىفى نفسه
    ارجو الاكمال

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s


%d مدونون معجبون بهذه: